نبذة عن نظام التعليم في إسبانيا

الجامعات الإسبانية

يوجد في م إسبانيا 75 جامعة منها 32 جامعة خاصة، وتُعد سلامنكاSalamanca  أقدم جامعة في إسبانيا، ومن أقدم الجامعات في العالم، وتُعرف ببرنامج الدراسات المتوازية، الذي يُمكن الطلاب من دراسة تخصصين مكملين لبعضهما أكاديمياً وعلمياً في وقت واحد، وهي مركز مهم للدراسات الإنسانية، والدراسات اللغوية خاصة. كما تُعتبر جامعة مدريد المستقلة من أرقى الجامعات والأولى على مستوى إسبانيا، وقد نشأت بقيادة عالم الفيزياء الشهير “نيكولاس كابريرا” ومعروفة بمقر (لا اوتونوما La Autonoma). من الجامعات الأخرى الهامة جامعة كومبولتنسي في مدريد، التي تأسست في 1499، وهي أكبر جامعة في إسبانيا.

 

يوجد في إسبانيا العديد من مراكز البحث العلمي، المستقلة منها و ما يتبع الجامعات، ويُعتبر المركز الوطني للأبحاث العلمية (Consejo Superior des Invetigaciones Cientificas CSIC)، أضخم مركز بحثي في إسبانيا وترعاه وزارة العلوم والابتكار، ويجري أبحاثه في أكثر من 100 مركز داخل إسبانيا، ويعمل فيه 13000 موظفاً، نصفهم أخصائي علمي، وتشمل مجالات البحث في المركز العلوم الإنسانية والطبيعية والطبية مثل (الطب الحيوي، تكنولوجيا النانو، علم الاجتماع… الخ)، ويعمل الباحثون في مشاريع متنوعة مثل الطاقة القابلة للتجديد، وتحلية مياه البحر، والتغيرات المناخية الشاملة، والهندسة الطبية، وتحسين نوعية المحركات للحفاظ على البيئة.

تصنيف الجامعات الإسبانية عالمياً

في تصنيف التايمز كيواس لجامعات العالم (THES-QS WORLD UNIVERSITY RANKINGS)، احتلت جامعة برشلونة المركز 190 من بين أفضل 200 جامعة في العالم وكانت الجامعة الاسبانية الوحيدة التي ظهرت في التصنيف.

كانت جامعة برشلونة الجامعة الاسبانية الوحيدة التي ظهرت ضمن أفضل 200 جامعة في تصنيف شنقهاي الذي يتضمن 500 جامعة، وأتت جامعتا جامعة اوتونوما مدريد، وجامعة كومبولتنسي ضمن أفضل 300 جامعة في العالم، وجامعتا اوتونوما برشلونة، وجامعة بوليتكنيك فالنسيا ضمن أفضل 400 جامعة في العالم، في حين احتلت جامعة غرناطة وجامعة زاراقوزا مستويين في ترتيب أفضل 100 جامعة على هذا التصنيف.

نظام التعليم العالي في إسبانيا

يطبق نظام التعليم العالي في إسبانيا معايير نظام التعليم العالي الأوروبي الذي تم إتباعه من قبل كافة دول الإتحاد الأوروبي بموجب اتفاقية بولونيا والذي وحد طرق تقييم الطلبة والشهادات الممنوحة وكذا مدّة الدراسة بالنسبة لجميع المراحل الدراسية باستثناء مدة الدراسة في مرحلة البكالوريوس (Grado) والتي تبلغ أربع سنوات بدلاً عن الثلاث سنوات المتبعة في باقي الدول.

وتنقسم الدراسة الجامعية إلى ثلاث مراحل وتنتهي بالحصول على الشهادات التالية:

1-المرحلة الأولى – البكالوريوس (Grado): والتي حلت مكان الشهادات الإسبانية السابقة – دبلوم وليسانسياتورا-،وهي مكونة من 240 وحدة أوروبية وتبلغ فترة الدراسة فيها 4 سنوات بعد الثانوية العامة. وهو يؤهل الطلبة للانخراط فوراً في الحياة العملية، أو متابعة الدراسة في مرحلة الماجستير ثم الدكتوراه.

ويتم إصدار هذه الشهادة في التخصصات المرتبطة بمجالات العلوم والآداب والعلوم الإنسانية، والعلوم الصحية،والعلوم الاجتماعية، والسياحة، والهندسة، والهندسة المعمارية.

ويكون التعليم فيها نظري وعملي، ويشمل دراسة الجوانب الأساسية لمواد التخصص (التسجيل في 60 وحدة أوروبية كحد أدنى)، ومواد إلزامية أو اختيارية، ودورات تدريبية (60 وحدة أوروبية كحد أقصى)، وتحضير وتقديم رسالة بحث البكالوريوس ( 6 وحدات أوروبية كحد أدنى و30 وحدة أوروبية كحد أقصى) وكذا نشاطات جامعية ثقافية( 6 وحدات كحد أنى).

2-المرحلة الثانية – الماجستير (Master):وهي مكونة من 60 إلى 120 وحدة أوروبية موزعة على سنة أو سنتين أكاديميتين. و يشمل دراسة التخصص الدقيق وعليه يمنح شهادة الماجستير وتكون معتمدة من جميع الدول المطبقة لنظام التعليم العالي الأوروبي.

3- المرحلة الثالثة – الدكتوراه (Doctorado): تهدف دراسات الدكتوراه في إسبانيا إلى تدريب الطلبة على تقنيات البحث العلمي. وتنقسم هذه الفترة إلى مرحلتين: الأولى مخصصة لتعليم مناهج البحث وحضور محاضرات متعلقة بموضوع الرسالة ويجب تحصيل 60 وحدة أوروبية كحد أدنى، ويمكن أن تكون هذه الدروس جزءاً من برنامج الماجستير. والمرحلة الثانية خاصة بالبحث وكتابة الرسالة وتقديمها. وتبلغ مدة الدراسة لهذه المرحلة 3 سنوات كحد أقصى ويمكن تمديد هذه الفترة إلى 5 سنوات في حال كان الطالب مسجل بانتظام جزئي.

وينقسم التعليم العالي في إسبانيا إلى نوعين:

1-   التعليم القصير: وتبلغ مدة الدراسة فيه ثلاث سنوات، وتتعلق تخصصاته بقطاعات مختلفة بما فيها قطاع الصحة والزراعة والصناعة وقطاع الخدمات، ويجري هذا التعليم في المعاهد الجامعية التقنية وهو يؤهل الطالب للانخراط مباشرة في الحياة المهنية، أو متابعة الدراسة الأكاديمية للحصول على درجة البكالوريوس أو الماجستير أو الدكتوراه.

2-   التعليم الطويل: يتم هذا التعليم في الجامعات أو الجامعات المتعددة التقنيات وتنتهي بحصول الطالب على درجة البكالوريوس أو الماجستير أو الدكتوراه.

ويوجد في إسبانيا أنواع من مؤسسات التعليم والتي يمكن أن تكون حكومية أو خاصة أو دينية مع العلم أن الجامعات الحكومية في إسبانيا تابعة لوزارة التعليم العالي والثقافة ولكنها مستقلة في تنظيمها الأكاديمي وتتبع للمقاطعات الإدارية ذات الحكم الذاتي فيما يخص التنظيم والإدارة المالية:

1-   الجامعات: تتضمن معاهد وكليات ومدارس تقنية عليا ومدارس متعددة التقنيات في جميع الفروع والتخصصات العلمية وهي تشمل كل التخصصات بما فيها فروع العلوم الطبيعية وعلوم الحياة، والهندسة المعمارية، والقانون، والعلوم الاقتصادية، والرياضيات، والآداب، والفلسفة، وتاريخ الفن، والعلوم الإنسانية، والاجتماعية واللغوية، والطب، والطب البيطري.

2-   الجامعات المتعددة التقنيات: وتشمل هذه الجامعات تخصصات الهندسة المعمارية، والهندسة الميكانيكية، والتقنية، والإدارة، والاقتصاد والأعمال، والرياضيات، والهندسة المعمارية، والهندسة التطبيقية، والعلوم الطبيعية والفيزيائية والكيميائية، وعلوم الحياة والأرض والبيئة والزراعة والتغذية، والعلوم الإنسانية والاجتماعية، وهندسة المعلوماتية، وعلوم الصحة والعلوم التطبيقية والفنون الجميلة. وتتكون الجامعة من عدة أقسام للاختصاصات المختلفة، ويرتكز التعليم فيها على التطبيق العملي للمعارف والأساليب العلمية وذلك بهدف إعداد الطلبة للحياة المهنية. كما تضم هذه الجامعات معاهد تختص بالبحث العلمي وهي مخصصة لطلبة الدكتوراه.

وتمنح الجامعات شهادات وطنية رسمية بالإضافة إلى شهادات خاصة بالجامعة المانحة  (titulo propio).وتختلف مدة دراسة شهادات الجامعة من جامعة إلى أخرى وهي معترف بها في إسبانيا فقط وأحيانا في ذات الإقليم فقط.

كما يوجد مراكز ومعاهد جامعية مرتبطة بالجامعة ولكن لا تشكل جزء من الهيكل الإداري للجامعة ويمكن أن تكون خاصة أو حكومية وهي تمنح نفس الشهادات الخاصة التي سبق ذكرها و تخضع إلى نفس الشروط الأكاديمية للجامعة المضيفة لها وتمنح شهادات تقني عالي ودرجة البكالوريوس والماجستير.

3-   مدارس الهندسة المعمارية: ويبلغ عددها 29 كلية ،17 منها حكومية و12 خاصة، وتمنح هذه الكليات درجات البكالوريوس وتبلغ مدة دراستها من 5 إلى 6 سنوات ودرجات الماجستير والدكتوراه وشهادات تقني في الهندسة المعمارية.

الشهادات في إسبانيا

إن معظم الشهادات الممنوحة في إسبانيا معترف بها من قبل الدولة التي تحرص على جودة التعليم، وهذه الشهادات التي تمنحها المؤسسات العامة للتعليم كالجامعات والمدارس الكبرى الحكومية هي وطنية وتخضع لمراقبة شديدة من قبل الدولة، وإلى جانب هذه الشهادات توجد شهادات أخرى خاصة بكل مؤسسة.

معادلة ومصادقة الشهادات

يجب معادلة الشهادات الأجنبية فقط في حال حصل الطالب على شهادة الثانوية العامة في دولة أخرى (ماعدا دول الإتحاد الأوروبي أو سويرسرا أو إيسلندا أو الليشتنشتاين أو الصين) وأراد التسجيل لمرحلة البكالوريوس في إحدى الجامعات الإسبانية. والهيئة المكلفة بذلك هي الإدارة العامة لمعادلة الشهادات التابعة لوزارة التعليم العالي . كما يمكن البدء في إجراءات المعادلة في الممثليات الدبلوماسية والمكاتب القنصلية الإسبانية في الخارج.

مع الإشارة إلى أن عملية معادلة ومصادقة الشهادات تتطلب دفع مبلغ معين وهو يختلف من سنة إلى أخرى.

أما بالنسبة للطلبة الراغبين في الالتحاق بمرحلة الماجستير أو الدكتوراه فتعود مسألة معادلة الشهادة للجامعة المراد الالتحاق بها.

الدراسة في إسبانيا

تجري الدراسة في الجامعات الإسبانية عن طريق الدروس النظرية، والدروس العملية، والمحاضرات، والدورات التدريبية، وتقارير التدريب، ورسالات البحث، والندوات والمؤتمرات العلمية في مرحلة الماجستير والدكتوراه  والتي يكون الحضور فيها اختياري أو إلزامي حسب الجامعة.

–        دراسة التمريض:

تبلغ مدة دراسة التمريض في إسبانيا 4 سنوات للحصول على شهادة البكالوريوس في التمريض، وتجري الدراسة بالتناوب بين معاهد التمريض والمستشفيات.

–        دراسة الهندسة:

تجري دراسة الهندسة في إسبانيا في المدراس التقنية العليا للهندسة والتي تركز تعليمها على العلوم النظرية وتبلغ مدة الدراسة للحصول على لقب مهندس فيها 5 أو 6 سنوات وتتضمن عشرة فصول دراسية يحصل الطالب في نهايتها على 378 وحدة حسب النظام الأوروبي للتعليم العالي. وتمنح مدارس الهندسة أيضاً شهادات الماجستير التخصصية وتتعلق هذه الشهادات بتخصصات دقيقة.

يمكن للطلاب تحضير الدكتوراه في مدارس الهندسة بعد الحصول على شهادة مهندس. وتبلغ مدة دراسة دكتوراه الهندسة ثلاث سنوات.

–        السنة الأكاديمية:

تقسم معظم الجامعات الإسبانية العام الأكاديمي إلى فصلين: الفصل الأول يبدأ عادة مابين منتصف شهر سبتمبر و بداية شهر أكتوبر وينتهي في نهاية شهر ديسمبر.وتبدأ فترة الامتحانات في نهاية شهر يناير ومدتها أسبوعين تقريبا. ويبدأ الفصل الثاني في نهاية شهر يناير أو بداية شهر فبراير وينتهي في نهاية شهر مايو أو يونيو. وتجرى امتحانات نهاية الفصل الدراسي وامتحانات نهاية السنة خلال شهر يونيو ومدتها شهر تقريبا.ويمكن أن يختلف هذا التقسيم وفقا للجامعة.

وتكون العطل في ديسمبر ـ يناير لمدة أسبوعين من أجل عيد الميلاد ورأس السنة الميلادية ولمدة أسبوع من أجل عيد الفصح (Semana Santa) مابين شهر مارس وابريل. أما عطلة الصيف فهي لمدة شهرين وهما يوليو وأغسطس.

وتبدأ فترة التسجيل لمرحلة البكالوريوس مابين شهر مايو ويونيو بينما يعود تاريخ بداية التسجيل للدراسات العليا ( الماجستير أو الدكتوراه) إلى تاريخ بداية الدراسة.لذا من المستحسن مراجعة المؤسسة التعليمية التي يرغب الطالب الالتحاق بها.

–        الامتحانات واختبار المعارف:

يتم تقييم الطلبة في التعليم العالي الإسباني كالتالي:

  • الاختبار المستمر للمعارف على مدار السنة.
  • الامتحانات وهي تجري مرتين في العام، حيث تبدأ امتحانات فصل الشتاء في الأسبوع الأخير من شهر يناير أو في بداية شهر فبراير أما امتحانات فصل الصيف فتبدأ في شهر يونيو ويمكن أن تختلف مواعيد بداية ونهاية الامتحانات حسب الجامعة

أضف تعليقا

1 تعليق متاح "نبذة عن نظام التعليم في إسبانيا"

نبهني
avatar
ترتيب حسب:   الأحدث | الأقدم | الأكثرإعجابا

أضف تعليقاً